يومية سياسية مستقلة
بيروت / °23

مزاجية أصحاب المولّدات: دفع فاتورة الاشتراك بالدولار فقط

Saturday, July 31, 2021 9:07:43 PM

دخل قطاع المولدات الكهربائية دائرة الفوضى، وليس شح المازوت سوى الأداة الفعالة التي يُحكم بواسطتها أصحاب المولدات الكهربائية سيطرتهم على المواطنين، وابتزازهم في ظل غياب شبه كلي للتغذية الكهربائية عبر مؤسسة كهرباء لبنان.

وفي حين حدد وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال، ريمون غجر، تسعيرة اشتراك المولدات الكهربائية عن شهر تموز 2021 بزيادة نحو 650 ليرة عن كل كيلوواط/ساعة عن شهر حزيران الفائت، وبمعدل 1975 ليرة عن كل كيلوواط/ ساعة و2172 ليرة عن كل كيلواط/ ساعة في القرى والمناطق المتباعدة، تعمد الغالبية الساحقة من أصحاب المولدات الكهربائية تحديد التسعيرة الخاصة بها وإن كانت مخالفة للتسعيرة الرسمية. وذلك تحت ذريعة شح المازوت وشرائه بأسعار السوق السوداء.

وقد وصل الأمر ببعض أصحاب المولدات الكهربائية، منهم مولد كهربائي في منطقة عائشة بكار في بيروت، وآخر في منطقة خلدة خارج بيروت، أن يفرض ثمن الاشتراك بالدولار الأميركي نقداً، 50 دولاراً للخمسة أمبير و100 دولار للعشرة أمبير. أما في باقي أحياء بيروت فيتراوح ثمن الإشتراك بين 800 ألف ليرة للخمسة أمبير و1200000 ليرة. أما خارج بيروت فيعتمدون العدادات، لكن بناء على سعر كيلوواط/ساعة يفوق كثيراً ما هو محدد من قبل الوزارة أي 1975 ليرة.

المدن

 

مقالات مشابهة

فريق خاص بخطة جديدة: انقلاب مالي لمصلحة المصارف

التفاوض مع صندوق النقد وأفق الإصلاحات: ثلاثة أشهر حاسمة

صفحة فايسبوك وجدت الحل: لماذا لم تنخفض أسعار الخضار؟

طوابير البنزين انحسرت.. وسعره الباهظ يقلّص الطلب

سعر البنزين ارتفع 780 بالمئة خلال عام

ما تقوله وزارة الطاقة للعالم يُنافي ما تفعله محلياً

وزير الصناعة: نريد صناعات ذات قيمة مضافة

وزير الزراعة: دعم الدول الصديقة مطلوب لنصل إلى مرحلة التعافي