يومية سياسية مستقلة
بيروت / °12

وزير الصحة أم البزري... من نُصدّق؟ وتخوف من الاعياد

Tuesday, February 23, 2021



حين حدّد لبنان موعد وصول الدفعة الاولى من لقاح فايزر، خرجت وزارة الصحة لتؤكد أنها ستُبقي نحو عشرين في المئة من لقاحات الدفعة الاولى جانباً تحسباً لأي طارئ قد يعرقل وصول الدفعة الثانية، ما قد يمنع اعطاء الجرعة الثانية للذين حصلوا على اللقاح في المرحلة الاولى. لكن رئيس اللجنة الوطنية للقاح "كورونا" الدكتور عبد الرحمن البزري نفى هذا الخبر جملة وتفصيلاً رداً على سؤال حول هذا الموضوع، بل أكد ان هذا الكلام لم يُقال من قبل المعنيين في القطاع الصحي. وهذا الامر أثار بلبلة لدى المواطنين في ضوء العشوائية التي يعتمدها البعض في توزيع اللقاح، والتي ظهرت على الاعلام ودفعت بالبعض الى الطلب من وزارة الصحة اعلان اسماء من تلقوا اللقاح ونشرها عبر لوائح مفصلة، بعدما ترددت معلومات عن تضارب في ارقام الذين حصلوا على اللقاح.

 

كما أجرت لجنة كورونا محاكاة لعدد الاصابات بكورونا خلال عيد الفطر لدى الطوائف الاسلامية وعيد الفصح لدى الطوائف الكاثوليكية، واللذين يحلان في نفس الموعد ليتبين ان عدد الاصابات قد يصل الى 12000 خلال اليوم الواحد، وهذا ما سيعتبر كوارثياً وسيؤدي الى عدم القدرة على مواجهته.

 

مقالات مشابهة

ميشال ضاهر: ‏حرروا قطاع إنتاج الكهرباء

علاج جرحى المرفأ.. الضمان الاجتماعي يوضح

الراعي يؤكد "للحرة" تمسكه بـ"حياد لبنان".. ويتحدث عن "رئيس الجمهورية"

تمثيل حزب الله يحول دون التشكيل؟!

البستاني: كل الاحترام والتقدير لأبطال الدفاع المدني

المصائب تسقط على رؤوس اللبنانيين.. زيادة تعرفة المولدات الكهربائية 60%!

لبنان إلى العتمة...

دفعة عقوبات اميركية على شخصيات لبنانية في طور الجهوزية