يومية سياسية مستقلة
بيروت / °22

هل سيمسّ ترشيد الدّعم بالمواد الأساسية؟

Thursday, November 26, 2020



طمأن رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية هاني بحصلي الى أن عملية ترشيد الدعم التي قامت بها وزارة الاقتصاد والتجارة لن تمسّ بالمواد الغذائية الأساسية المدعومة والتي يشتريها المواطنون مباشرة من المتجر والسوبرماركت.

وقال بحصلي في بيان اليوم "ان ترشيد الدعم أمر ضروري لسببين أساسيين:

أولاً: بعدما تبين بعد أشهر من بدء عملية دعم المواد الغذائية ان هناك الكثير من المواد لا تدخل في صلب استهلاك اللبنانيين ولن تؤثر على قدرتهم الشرائية لا سيما العائلات ذات الدخل المنخفض.

ثانياً: الحاجة الكبيرة الى تخفيف الضغط عن احتياط مصرف لبنان من العملات الاجنبية، بعد استعمال معظم المبالغ التي يمكن استخدامها في عمليات الدعم".

واشار بحصلي الى ان عملية ترشيد الدعم أدت الى خفض عدد السلع المدعومة من 375 سلعة الى 141 سلعة.

وإذ كشف بحصلي عن ان السلع الغذائية التي تستهلك مباشرة من قبل المواطن (السلة الغذائية) انخفض عددها من 65 سلعة الى 36 سلعة، أكد ان السلع التي تم حذفها لا تعتبر أساسية في استهلاك المواطنين أو يوجد بديلاً عنها من ضمن السلة المدعومة.

واعاد بحصلي التأكيد على ان نقابة مستوردي المواد الغذائية ليست مع دعم السلع إنما مع توجيه الدعم للأسر الاكثر حاجةً وعوزاً عبر وسائل استخدمتها الكثير من الدول التي مرت في أزمات اقتصادية مماثلة، لوقف تهريبها والحد من استهلاكها بشكل مفرط خصوصاً من قبل العائلات التي لا يزال لديها امكانيات كبيرة.

 Mtv

 

مقالات مشابهة

كتاب من جمعية المصارف إلى دياب.. هذا ما جاء فيه

عالمياً.. ما هو الوقت المناسب لشراء الدولار؟

بيانٌ من سلامة بشأن "الأخبار والأرقام المتداولة"

لقاح كورونا يتحكّم بمستقبل الإقتصاد العالمي!

في ظل الإقفال: قرار من حاكم مصرف لبنان إلى المصارف.. ماذا فيه؟

الادّعاء على سلامة في سويسرا: المدّعون والمتآمرون الى الضوء قريباً

آخر البدع.. استثناء حسابات المصارف من التدقيق الجنائي!

مجموعة الدعم قلقة من تفاقم الازمات في لبنان.. وتحذّر