يومية سياسية مستقلة
بيروت / °22
الوضع المالي نحو مزيد من التدهور

Saturday, October 24, 2020



تراجع مؤشر الوضع الحالي لبنك بيبلوس/الجامعة الأميركية في بيروت بنسبة 17.7% في الربع الأول من العام 2020 عن الأشهر الثلاثة السابقة.

وانخفض مؤشر الوضع الحالي بنسبة 43% في الربع الثاني من العام 2020 مقارنة بالربع الأول، بينما انخفض مؤشر التوقعات بنسبة 54.8% على أساس ربع سنوي.

وفي ما يتعلق بالمستقبل كان المستهلكون اللبنانيون كما ورد في المؤشر أكثر تفاؤلاً بشأن المستقبل من الظروف الحالية لكن نتائج النصف الأول من العام 2020 عكست النظرة غير المؤكدة للأسر اللبنانية بشأن ظروفهم المستقبلية، حيث توقّع نسبة 1.4% من اللبنانيين الذين شملهم الاستطلاع تحسن أوضاعهم المالية الشخصية في الأشهر الستة المقبلة مقابل 7% في النصف الثاني من عام 2019. كما أن نسبة 83% من المستطلعين يعتقدون أن وضعهم المالي سيتدهور في الأشهر الستة المقبلة، بينما توقّع 14% أن تبقى أوضاعهم المالية كما هي.

وعلى قدم المساواة، انخفض مؤشر الوضع الحالي بنسبة 50% في الربع الأول من العام 2020 مقارنة بالربع نفسه من العام الماضي، وبنسبة 69.5% على أساس سنوي في الربع الثاني من العام 2020.

كما انخفض مؤشر التوقعات بنسبة 48% على أساس سنوي في الربع الأول من العام 2020، وبنسبة 75% عن الربع الثاني من العام 2019. وسجّل مؤشر توقعات بنك بيبلوس/ الجامعة الأميركية في بيروت قيماً أعلى من مؤشر حالة ما قبل التشغيل خلال الربعين الأول والثاني من العام 2020. على غرار الاتجاه في جميع الفصول منذ العام 2015.

كما سجلت الفجوة بين مؤشر التوقعات ومؤشر الوضع الحالي انتشاراً إيجابياً +9.2 في الربع الأول من العام 2020، لكنها تراجعت إلى +0.3 في الربع الثاني. وارتفع مؤشر الوضع الحالي بنسبة 18% في كانون الثاني، ونما بنسبة 1% في شباط، وانخفض بنسبة 22% في آذار 2020 ؛ بينما زاد مؤشر التوقعات بنسبة 6% في كانون الثاني، وسجّل نسبة 5% في شباط، وانخفض بنسبة 40% في آذار 2020.

كما بلغ متوسط مؤشري الوضع الحالي والتوقعات 33.2 و 42.4 %، على التوالي، في الربع الأول من العام 2020. وتشكل قراءاتهما الفصلية 12 و 21 على التوالي، منذ بداية المؤشر في تموز 2007.

إضافة إلى ذلك، تحرّك المؤشران في الاتجاه نفسه في كل شهر من الربع الثاني من العام 2020. وعلى هذا النحو، انخفض مؤشر الوضع الحالي بنسبة 26% في حين تراجعت التوقعات بنسبة 29% في ايار وتحسّنت بنسبة 43% في حزيران 2020، بينما انخفض مؤشر التوقعات بنسبة 34% في نيسان، وانخفض بنسبة 19% في أيار، وتضاعف بنسبة 38% في حزيران 2020.

"نداء الوطن"

 

مقالات مشابهة

"لن يتسبّب بتجويع الناس"... مصدر مصرفي: سلامة لن يمس بالاحتياطي

بنك يموّل حزب الله.. يُرسل ملايين الدولارات إلى كندا

شركة شهيرة ستسرح 32 ألف عامل.. إليكم التفاصيل

أكثر من 2000 مؤسسة لن تفتح مجدداً

هل سيمسّ ترشيد الدّعم بالمواد الأساسية؟

ارتفاع في أسعار المحروقات.. ماذا عن سعر صرف الدولار مقابل الليرة؟

بعد فضيحة بيع هبة الطحين العراقي للأفران.. هذا ما اوضحته وزارة الاقتصاد!

هذا ما قام به حاكم مصرف لبنان..