يومية سياسية مستقلة
بيروت / °15

القضاء ينصف الطفلة إيلا طنوس.. ماذا في الحكم القضائي؟

Thursday, February 27, 2020

أصدرت القاضية رلى صفير حكمها في قضية الطفلة إيلا طنوس.

قال القضاء كلمته اخيرا في قضية الطفلة ايلا طنوس، بعد خمس سنوات على هذه القضية التي شغلت الرأي العام، بعد بتر اطراف الطفلة الاربعة نتيجة خطأ طبي لوحق به ٣ اطباء و٣ مستشفيات.

ودانت الحاكم المنفرد الجزائي في بيروت القاضية رولا صفير في حكم اصدرته صباح اليوم الطبيبين عصام معلوف ورنا شرارة بحبس الاول مدة شهرين والاكتفاء بمدة توقيفه الاحتياطي السابقة وشهرين لشرارة بإبدال عقوبة الحبس تخفيفا بغرامة مليوني ليرة.

كما دانت مستشفيي المعونات والجامعة الاميركية بتغريم الاولى مليوني ليرة والثانية ثلاثة ملايين ، فيما ابطلت التعقبات عن الطبيب يغيا اغ خجريان ومستشفى اوتيل ديو لعدم توافرالجرم بحقهما.

اما بشأن التعويضان الشخصية فألزم الحكم معلوف وشرارة و"المعونات" و"الاميركية" بدفع بالتكافل والتضامن مليار و٨٠٠ مليون ليرة كعطل وصرر للطفلة ايلا و٣٠٠ مليون ليرة من قيمة المبلغ المذكور معجل التنفيذ وكذلك ٦٤٤مليون ليرة لوالدي الطفلة حسان وايليانا طنوس بمثابة عطل وضرر.

يذكر ان هذا الحكم قابل للاستئناف.

والد الطفلة ايلا طنوس قال من أمام قصر العدل إن "الحكم الصادر هو تعويض معنوي لأن ما خسرته ايلا لا يمكن تعويضه وهذا الحكم أثبت أن من يؤمن بالدولة والقضاء سيحصل على حقه".

 

مقالات مشابهة

الراعي: نصلي لشفاء المصابين بكورونا ونجاة الاصحاء وإيجاد الدواء الشافي

نقيب المحررين نعى الصحافي ريمون نشاطي

ملحم خلف: سلامة المساجين من سلامة المجتمع

فادي سعد: الاحتياط واجب!

من يديرها ليس طبيباً.. جدل حول خلية الأزمة الحكومية

"العمالي العام": لا علاقة للاتحاد بموضوع طلب الانتساب ولا بمساعدات "العمل"

قوى الأمن تنفي هذا البيان "المفبرك"

ريفي: هل سلّم عون ودياب بأن سلطتهما صُوريَّة؟