يومية سياسية مستقلة
بيروت / °10

إجراء يُتّخذ للمرة الأولى في تاريخ لبنان

Friday, December 6, 2019

أوضح رئيس قسم الدراسات والبحوث في بنك بيبلوس الدكتور نسيب غبريل ان تعميم مصرف لبنان حول السقوف الجديدة للفوائد مدته 6 اشهر، والهدف منه ليس تخفيض الفوائد على الودائع وانما تخفيف الضغط على الشركات عبر خفض الفوائد على التسليفات.

واشار غبريل في حديث لصوت لبنان 100.5 الى ان المصارف لا تستطيع تخفيض فوائد التسليف اذا لم تنخفض الفوائد على الودائع. ولفت الى انها المرة الاولى في تاريخ لبنان التي يتدخل فيها المصرف المركزي لتخفيض الفوائد.

وشرح غبريل ان تعميم مصرف لبنان للمصارف بدفع 50% بالدولار 50% بالليرة من الفوائد، ستخضع  له فقط الودائع المجمّدة بالدولار لآجال طويلة، وهي ستبقى على فوائدها القديمة العالية لغاية تاريخ الاستحقاق.

ولفت غبريل الى ان تخفيض الفوائد ليس كافياً لوحده، مشيراً الى ان مصرف لبنان ممكن ان يتخذ مزيداً من الاجراءات التي اقرها اجتماع بعبدا المالي، وهي ستكون لمصلحة تخفيف الاعباء عن القطاع الخاص، مشدداً على ان الاجراءات مهمة ولكنها ليست كافية لوحدها والمطلوب استعادة الثقة عبر حكومة تكون قادرة على احداث صدمة ايجابية وتنفيذ اجراءات اصلاحية بالعمق.

 

مقالات مشابهة

أي بي تي تطلب عمال لبنانيين لمحطاتها

فذلكة جديدة لموازنة ٢٠٢٠!! ووزني ينفي

وزني ينفي

السيولة ستعود في هذا التاريخ!

قريبا.. لجنة خبراء تشكلها بعبدا والسراي لدرس سبل معالجة الازمات الاقتصادية

وزني - والحكومة الجديدة - يتبنيان موازنة حسن خليل!

هذا ما على الحكومة فعله ان ارادت المساعدة من صندوق النقد

"بنك عوده" يُعزّز مكانته الماليّة ويستعدّ لزيادة رأسماله