يومية سياسية مستقلة
بيروت / °30

الحكم في قضية الحاج وغبش الى 30 الحالي

Wednesday, May 15, 2019

أرجأت المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن حسين عبدالله محاكمة المقرصن ايلي غبش  في قضية اختلاق أدلة مادية والكترونية لجريمة التعامل مع اسرائيل للممثل المسرحي زياد عيتاني وتقديم دليل الكتروني وهمي ومفبرك ضده، ومحاكمة المقدم في قوى الأمن الداخلي سوزان الحاج بتهمة قبول عرض غبش باختلاق جرم التعامل مع اسرائيل لعيتاني، الى  30 ايار الجاري  للمرافعة واصدار الحكم.

 عقدت المحكمة جلسة إستجواب عرض خلالها فريق الدفاع عن المقدم الحاج رسائل صوتية من غبش مع العنصرين من أمن الدولة ايلي برقاشي وجبران ميسي وحصلت قبيل 30\10\2017 اي قبل إجتماع غبش مع المقدم الحاج في "شي بول"، وتؤكد الحديث بين غبش وأمن الدولة وان الأول كان يتقاضى  أموالاً مقابل ألقاء تهمة العمالة على الممثل المسرحي زياد عيتاني.

من جهته نفى غبش انه كان يتحدث عن عيتاني إنما عن ملف آخر يتعلق بوكالة أخبار إسرائيل ولكن التسجيلات بيّنت عكس ذلك.

وبعد الجلسة قال وكيل الحاج المحامي مخايل سمعان: لقد جئنا الى المحكمة لنثبت بالصوت والصورة ان موكلتنا لم تطلب يوما من غبش فبركة أي ملف والرسائل الصوتية أظهرت ذلك، إضافة الى أمور مهمة أخرى أبرزها الإتفاق المالي الذي حصل بين برقاشي وغبش الذي كان مطلوباً بمهمة إيجاد عملاء في لبنان.

وأكد وكيل الحاج ثقته بالمحكمة مشددا على براءة موكلته.

بدوره تحدث وكيل غبش المحامي انطوان الدويهي فقال: موكلي رجل تقني وأمن الدولة جهاز تابع للدولة وغبش كان يفعل ما طلب منه.

 

مقالات مشابهة

لمن قال حمدان ماحدا فاضيلك!

سليم عون: لا استهداف لأحد وبخاصة القوات

بزي: مشروع القتل الاسرائيلي للجنوبيين مستمر

بغدادي: نمر بمرحلة اقتصادية دقيقة في ظل تطورات المنطقة

قتيلان لحزب الله في أكبر هجوم إسرائيلي في سوريا

كيف علّق بو صعب على الاعتداء الاسرائيلي؟

الجيش الاسرائيلي يكثف دورياته على الحدود

جريصاتي في لقاء في الجية حول مشكلة النفايات: الحل باللامركزية